طبيب يهوى إجراء عمليات التجميل لزوجته شاهد كيف أصبح شكلها مثالياً


كشف طبيب جراحة تجميليّة أنّه يستخدم زوجته لتستعرض عمله أمام زبائنه بعدما قام "بتغيير" ملامح جسدها بعمليات التجميل.

ويدير الطبيب الأميركيّ فيليب كرافت (47 عاماً) عيادته الخاصة في ميامي ويقول إنّه بدأ بإجراء عمليات التجميل لزوجته "آنا" بعدما أنجبت منه طفلين.

ويبدو أنّ الأمر لا يُزعج آنا البالغة من العمر 43 عاماً بل تعتقد



أنّها حصلت على الجسم المثالي بفضل زوجها.

وخلال 21 سنة زواج، خضعت آنا لعمليات التجميل التالية: تكبير صدر، شفط دهون، رفع المؤخرة وتكبيرها، تحديد الجسم، تصغير الخصر والمعدة، البوتوكس وتعبئة الخدين والشفتين.

وذكر فيليب أنّه يقول دائماً لزبائنه "إذا أردتم رؤية براعتي في عمليات التجميل، انظروا إلى زوجتي" فهو يعتبر أنّها تُجسّد الكمال.

طبيب يهوى إجراء عمليات التجميل لزوجته شاهد كيف أصبح شكلها مثالياً

طبيب يهوى إجراء عمليات التجميل لزوجته شاهد كيف أصبح شكلها مثالياً




loading...