لحظة تذكر وزير الصحة لذكريات السبعينات كمدافع صلب في كرة القدم.


لحظة تذكر وزير الصحة لذكريات السبعينات كمدافع صلب في كرة القدم.
عبد المنعم شوقي –

الدردشة التي دارت بيني وبين السيد وزير الصحة البروفيسور حسين الوردي خلال إشرافه على وضع الحجر الأساسي لبناء مستشفى إقليمي جديد بالناظور صبيحة يومه الاثنين 9 أكتوبر ، كانت منصبة حول استرجاع ذكريات السبعينات حينما كنا نمارس لعبة كرة القدم إلى جانب أطر أخرى أصبحت اليوم تتحمل مسؤوليات هنا وهناك ومن ضمنهم الأستاذ نور سعيد الماحي محامي بهيئة الناظور ،وكان الحسين الوردي يلعب في الدفاع ، واعتبر مدافعا شرسا يصعب لأن تمرر الكرة عليه وهو واقف في الدفاع .

مقابلاتنا الرياضية كنا نجريها في ساحة تحولت اليوم إلى مصحة سيدي علي بالكورنيش ،وكان وزير الصحة الحالي منضبطا في الحضور والمرور علينا عبر منازلنا واحدا واحدا ابتداء من الثامنة صباحا .
وبالإضافة لكرة القدم ، أتقن الحسين الوردي لعبة كرة اليد .

كل هذا تذكره البروفيسور حسين الوردي ،وهو كله حنين إلى تلك الأيام الجميلة من ذاك الزمن الجميل الذي قضيناه جنبا إلى جنب في مدينتنا العزيزة الناظور.


تعليق جديد
Twitter