آباء يقتحمون ثانوية في بلدة أكنول بالريف الجنوبي بسبب تحرش أستاذ بإحدى التلميذات.


آباء يقتحمون ثانوية في بلدة أكنول بالريف الجنوبي بسبب تحرش أستاذ بإحدى التلميذات.

أعلنت وزارة التربية الوطنية أن “ثانوية 2 أكتوبر 1955″ ببلدية أكنول بإقليم تازة٬ عرفت٬ يوم الخميس الماضي٬ اقتحام مجموعة من الآباء والتلاميذ وبعض الغرباء لفضاء المؤسسة محاولة الاعتداء على أستاذ بدعوى التحرش بإحدى التلميذات.

وأكد بلاغ للوزارة اليوم الثلاثاء٬ أنه “أمام هذا الانتهاك لحرمة المؤسسة٬ كان لزاما على مدير إدارتها الاتصال بالدرك الملكي لحماية الأستاذ وممتلكات الثانوية من أي أضرار محتملة أو سلوكات غير متحكم فيها”.

وأضاف البلاغ أن تقريرا للنيابة الإقليمية أفاد بأن “الأستاذ المعني بالأمر تم اعتقاله بناء على شكاية تقدم بها أب التلميذة٬ بعد أن حال الدرك الملكي بينه وبين المحتجين الغاضبين٬ ليتم تقديمه إلى المحكمة الابتدائية بتازة زوال أمس الاثنين٬ والتي حكمت على الأستاذ بثلاثة أشهر موقوفة التنفيذ”.