إنقطاع الماء الصالح للشرب بسلوان لعدة مرّات بدون سابق إنذار...السلطة غائبة والساكنة غاضبة


ناظور24:متابعة
لمدة ليست بالقصيرة وساكنة سلوان تعرف تقطعا في التزود بالمياه الصالحة للشرب لأسباب لا يتم البوح بها في أغلب الأحيان ، وآخر انقطاع شهدته المدينة كان وسط الأسبوع الجاري إذ تفاجىء سكان سلوان بإنقطاع لشبكات المياه دون إعلامهم قبل اتخاذ هذا الإجراء من أجل اتخاذ التدابير اللازمة مما جعل الأمر يتجاوز حده فضلا عن الانقطاعات المتكررة طيلة الشهر ، كما لا يخفى على كافة المستهلكين الجودة الرديئة للمياه بعد عودتها بطعم "كريه" ولون غريب حسب ما أفادت به بعض من سكان القرى المجاورة لمدينة سلوان ، وهو ما آثار ضجة أساسها عدم إبلاغ الساكنة من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء ، وتجدر الإشارة إلى أن هناك قوانين تلزم هذه الأخيرة بإعلام المستهلكين كما هو الحال للقانون 08-31 المتعلق بتدابير حماية المستهلك والقوانين الداخلية لهذه المكاتب ، فضلاً على أن عدم إعلام المستهلكين قد ينتج عنه أضرار كثيرة في حق الساكنة مما يستوجب:
أولا: ضرورة إعلام الساكنة قبل 24 ساعة على الأقل بأي انقطاع سوف يتم إجراءه عن طريق المواقع الإخبارية القريبة من سكان مدينة سلوان ، أو نشره في الأماكن العمومية .
ثانياً : ضرورة فرض رقابة دورية على هذا القطاع سواء على المستوى الصحي وعلى مستوى جودة المياه .
وختاما يجب الانتباه إلى أن دور السلطات غائب يغلب عليه طابع اللامبالاة وعدم الاهتمام بالمصالح العامة للساكنة .