إيطاليا والاتحاد الأوروبي مدعوان إلى مواكبة الدينامية في الصحراء المغربية


إيطاليا والاتحاد الأوروبي مدعوان إلى مواكبة الدينامية في الصحراء المغربية
متابعة


كتبت البوابة الإخبارية الإيطالية "ميريديانو إيطاليا"، أن إيطاليا والاتحاد الأوروبي مدعوان إلى مواكبة الدينامية الجارية في الصحراء المغربية.

وأوضحت البوابة الإيطالية أنه "من المهم بالنسبة لإيطاليا والاتحاد الأوروبي تقديم الدعم الكامل لمخطط الحكم الذاتي"، مبرزة افتتاح العديد من البلدان لقنصليات لها في مدينتي الداخلة والعيون المغربيتين.

وسجلت أن البلدان الأوروبية ينبغي أن تنتقل من مقاربة "الحياد السلبي" إلى "الانخراط" في هذه الدينامية الجديدة قصد تسريع المسلسل الرامي إلى وضع حد لهذا النزاع الإقليمي، على اعتبار أن حل هذا المشكل سيمكن من تعزيز الانتعاش الاقتصادي والاجتماعي.

وأكدت "ميريديانو إيطاليا" أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي، المقاربة الديمقراطية والعصرية التي تتماشى مع الشرعية الدولية، تعد قاعدة جيدة جدا تتيح التوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع.

ويتعلق الأمر - حسب البوابة الإيطالية - بمبادرة تطمح إلى بناء مستقبل أفضل بالنسبة لساكنة الجهة، على اعتبار أن المملكة تضمن لجميع الصحراويين كرامتهم والانخراط الكامل في تدبير شؤونهم المحلية، وذلك عبر مختلف الأجهزة والمؤسسات المنتخبة ديمقراطيا.

وأشارت إلى أنهم يتوفرون على الموارد المالية الضرورية من أجل تطوير الجهة في جميع المجالات والمساهمة بشكل فعال في الحياة الاقتصادية، الاجتماعية والثقافية للمملكة.

وأضافت أن الافتتاح الأخير من قبل الولايات المتحدة لقنصلية لها في الصحراء المغربية واستئناف العلاقات مع إسرائيل، يشهدان على أهمية الدينامية الجارية في المملكة، والتي ستسفيد بشكل كبير من دعم الاتحاد الأوروبي، لاسيما إيطاليا.