ابتدائية الناظور تقضي بعدم قبول دعوى المتابعة في حق عبد السلام ابودرار


ابتدائية الناظور تقضي بعدم قبول دعوى المتابعة في حق عبد السلام ابودرار

 

قضت المحكمة الابتدائية بالناظور، أمس الخميس 06 يونيو 2013، بالحكم بعدم قبول دعوى المتابعة في حق عبد السلام ابو ردرار، رئيس الهيئة المركزية للوقاية من الرشوة.

 

 

 

كما قضت المحكمة بتحميل المشتكي، محمد الهرواشي، الصائر في ذات القضية.

 

 

 

وكانت بعض الصحف قد اشارت في وقت سابق إلى ان محمد الهرواشي، رئيس جمعية المغاربة المرحلين قسرا من الجزائر، قد تقدم بشكاية ضد عبد السلام أبودرار، بصفته كاتبا عاما سابقا لصندوق الإيداع والتدبير وكاتبا عاما للنظام الجماعي لإعانة التقاعد، بتهمة "النصب والاحتيال " في قضية محل تجاري بملكية زوجته.

 

 

 

ويتهم الهرواشي في دعواه أبو درار بالتواطؤ، وتقديم شهادة، بصفته كاتباً عاماً للصندوق الوطني للايداع والتدبير بالناظور، وفي نفس الوقت كاتباً عاما للنظام الجماعي لإعانة التقاعد، على كون المحل خال من أي عقد كراء لتمريره لأخ زوجة المشتكي.

 

 

 

 

وتعود حيثيات القضية، تقول ذات المصادر الصحفية، إلى سنة 2009 حيث قدم محمد الهرواشي، رئيس المكتب الوطني لجمعية الدفاع عن المغاربة ضحايا الترحيل التعسفي من الجزائر شكاية ضد عبد الغني بن كروم، تاجر، وعبد السلام بودرار، وذلك بعد أن اكتشف، تضيف المصادر نفسها، أن المحل التجاري الذي سبق لزوجته المتوفاة أن اشترت حق الدخول إليه سنة 1991 قد بيع لشقيقها بعد وفاتها سنة 2003 وأن عقد البيع يتضمن معطيات "كاذبة"، حسب المشتكي، ومنها أن المحل المبيع غير خاضع لأي التزام أو كراء، مستدلا بذلك بعقد بيع حق الدخول إليه وكذلك تواصيل الكراء التي أدلى بها للقضاء