الامم المتحدة ترفض المقارنة بين “البوعزيزي” و”فكري “


الامم المتحدة ترفض المقارنة بين “البوعزيزي” و”فكري “
أكدت منظمة الأمم المتحدة، أمس الاثنين 31 أكتوبر الماضي، أنها تتابع الوضع السائد في المغرب عن كثب اثر المظاهرات التي عرفتها البلاد إثر “الحادث المأساوي” الذي تسبب في مقتل بائع سمك سحقا في شاحنة لجمع النفايات.
وفي هذا السياق قال المتحدث باسم بان كي مون ستيفان دوجاريك خلال لقائه الصحفي اليومي “نحن نراقب الوضع بطبيعة الحال “.
وعبرت الأمم المتحدة عن انشغالها إزاء الوضع السائد في المغرب حيث شهدت المدن الكبرى تجمعات احتجاجية اثر مقتل محسن فكري بائع سمك سحقا في شاحنة لجمع النفايات عندما كان يحاول استرداد بضاعته التي صادرتها الشرطة.
وامتنع دوجاريك مع ذلك عن تشبيه هذا الحدث المأساوي بحادث مقتل محمد بوعزيزي بائع الفواكه بتونس سنة 2010 الذي أضرم النار في نفسه و كان شرارة انطلاق بما يعرف “الربيع العربي”.

و ذكر دوجاريك في هذا الصدد بان زيارة الامين العام الاممي للمغرب ستتمحور حول نشاطات كوب 22 مشيرا إلى أن الأمم المتحدة ستعلن قريبا لقاءات ثنائية بين بان كي مون و مسؤولين مغربيين مقررة على هامش هذه الندوة.
صحف