البام يحرج الحكومة بعد جمعه لحركتي " حماس " "وفتح " بالقاهرة


البام يحرج الحكومة بعد جمعه لحركتي " حماس " "وفتح " بالقاهرة
تتبع الرأي العام المغربي كيف أن كرسي المعارضة يعطي لصاحبه هامشا كبيرا للمناورة ولو على حساب توجهاته وقناعاته ، وتتبع المغاربة بدهشة كيف أن المسؤولية الحكومية تقزم صاحبها ، وتجعل يبتلع لسانه ، ويتلمس يمينا وشمالا في كل خطوة يود الإقدام عليها ...
هي مفارقة سعد الدين العثماني وزير الخارجية المغربي وإلياس العماري القيادي في البام ، بعدما الأخير سجل أهداف حاسمة في شباك خصمه الأول ، وإظهاره بصورة المتخاذل اتجاه قضية محورية في أدبيات حزب المصباح .
إلياس العمري لم يكتفي بزيارة غزة  ، بل أراد أن يواصل مسيرة انتفاضته السياسية بعدما جمع قيادتي حماس وفتح بالقاهرة ، تحت قبعة رئاسته لمؤسسة دعم فلسطين  الدولية ، وهو الأمر الذي فشل فيه الكثيرون ؟؟؟
وقد حضر اللقاء بالإضافة لإلياس العمري كل من روحي فتوح مستشار الرئيس الفلسطين ي وأشرف جمعة عن حركة فتح، وغازي حمد القيادي البارز في حماس وذلك من خلال زيارة ميدانية لمؤسسة " الشهيد ياسر عرفات  " بالقاهرة ، حيث ألقى إلياس العمري كلمة تشيد بالمجهودات التي تقوم بها المملكة المغربية من أجل دعم القضية الفلسطين ية .



1.أرسلت من قبل Elmokhtar Ramadan في 07/12/2012 08:32 من المحمول
اين انتم أيها الذين وعدتمونا ولم توفوا بوعدكم انظروا الي سيدكم اين وصل استفيدوا يامن تريدون افقار الشعب والزج بالوطن في الفتن
الي الامام الاخ العماري اطال الله في عمرك ووفقك الله انكسر المصباح وتضع مكانه مصباح اديسون