الجالية المغربية تحتفل بعيد الفطر بالمانيا


الجالية المغربية تحتفل بعيد الفطر بالمانيا
محمد بنصالح/ ألمانيا

اتفقت جميع الأطراف الإسلامية على توحيد الإحتفال بعيد الفطر على كامل الأراضي الألمانية، والذي بدأ يوم الجمعة 10 شتنبر ويستمر لثلاثة أيام. يتضمن الإحتفال بالعيد في ألمانيا مظاهر عديدة، تتمثل في لبس الجديد والأجمل من الثياب، و كذلك الحرص على حضور صلاة العيد وعقد التجمعات العائلية للأطفال. بهذه المناسبة أقامت الجالية المسلمة بفسبادن بمسجد التوحيد احتفالا بعيد الفطرالمبارك، حيث توافد المسلمون يوم الجمعة ابتداء من الساعة السادسة صباحا من أجل اداء صلاة العيد التي تم الإعداد لها مسبقا من قبل مسؤولي مسجد التوحيد بتعاون مع السلطة المحلية لهذه المدينة، نظرا لكثرة المصلين الذين يتوافدون على هذا المسجدبالخصوص.

بعد ركعتي صلاة العيد قام إمام مسجد التوحيد الأستاذ خالد بوزلماذ بإلقاء خطبة العيد والتي حث فيها المسلمين على تقوى الله والكرم والإهتمام بالقران لكريم. بعد ذلك قدمت الحلوى والشاي المغربي للمصلين أثناء تبادلهم التهاني بهذه المناسبة الدينية، حيث وزعت الهدايا على الأطفال الصغار الذين عبروا بدورهم عن فرحتهم العارمة بهذه المناسبة الدينية، كما قامت اللجنة المنظمة بتوزيع جوائز مالية على المشاركين في مسابقة حفظ القران الكريم. بعدئذ واصلت الجالية المسلمة احتفالها بعيد الفطر المبارك الذي كان يتميز بتقاليد وعادات مغربية نظرا لكثافة الأغلبية المسلمة ذات الأصول المغربية.