الجمعية الإقليمية للوقاية ودعم مرضى السرطان بإقليم الدريوش تعقد لقائها الأول وسط حضور عامل الإقليم و دكاترة السرطان

أول جمعية بإقليم الدريوش تهتم بمرضى السرطان تعقد لقاءا أوليا بحضور مدير مركز الأنكولوجيا بوجدة


الجمعية الإقليمية للوقاية ودعم مرضى السرطان بإقليم الدريوش تعقد لقائها الأول وسط حضور عامل الإقليم و دكاترة السرطان
ناظور24:يوسف عربــاج
بفضاء "منتزه الريف" الكائن بمدخل بلدية بن طيب,نظّمت الجمعية الإقليمية للوقاية ودعم مرضى السرطان بإقليم الدريوش، يوم أمس السبت 17 فبراير الجاري،لقاءا أوليا لهيئة أصدقاء و مساندي الجمعية,وذلك تحت شعار : "جميعا من أجل دعم مرضى السرطان"
وقد جاء هذا اللقاء كأول لقاء للجمعية التي تأسست قبل أشهر بدعم من المجلس الإقليمي للدريوش,إذ عرف حضور عدّة  شخصيات وازنة,يتقدّمها عامل إقليــم الدريوش "محمد رشدي" و رئيس مجلس إقليم الدريوش "عبدالمنعم الفتّاحي" وباشا مدينة بن طيب وعدّة رؤساء جماعات الإقليم,وممثلي جمعيات ونقابات ,إلى جانب حضور دكاترة مختصّون في علاج مرض السرطان.


هذا، وقد إفتتح الملتقى الذي سيره الزميل الإعلامي محمد العلالي، بآيات بينات من الذكر الحكيم، ثم النشيد الوطني, لتلقي بعد رئيسة الجمعية حسناء الرياني ترحيبية بكل الحاضرين،كما ألق بعدها رئيس المجلس الإقليمي للدريوش، عبد المنعم الفتاحي، بوصفه رئيس هيئة أصدقاء ومساندي الجمعية الإقليمية للوقاية ودعم مرضى السرطان، كلمة بذات المناسبة,إذ دعى كل الهيئات للمساهمة مع الجمعية التي ستهتم بمرضى السرطان بالإقليــم.  ​
وقد تم تقديم عرض حول مرض السرطان من طرف مدير المركز الجهوي للأنكولوجيا الحسن الثاني بوجدة، تناول فيه أنواع السرطانات والأكثر انتشارا منها، وأعرضها وأسبابها وسبل الوقاية منه ,ليختتم اللقاء بحفلة شاي على شرف الحاضرين