الدخيسي يؤكد تعليق التعاون الأمني مع إسبانيا وألمانيا


ناظور24 . متابعة

قال محمد الدخيسي، والي الأمن المدير المركزي للشرطة القضائية بالمديرية العامة للأمن الوطني ومدير مكتب الأنتربول بالمغرب ، أن أسس التعاون الأمني بين المغرب و باقي دول العالم مبني على أسس هي الند للند و مبدأ رابح رابح و المعاملة بالمثل وقواعد الشرف.

الدخيسي و في برنامج “مع الرمضاني” على القناة الثانية ، أضاف أن المغرب بات يعتبر قوة إقليمية و أجهزته الأمنية رائدة على المستوى الإقليمي و الدولي ولها مكانتها المرموقة و المحترمة بسبب الوفاء بتعهداتها و دقة معلوماتها.

المسؤول الأمني ، أكد تعليق التعاون الأمني بين المغرب و دول أوربية وهي إسبانيا و ألمانيا بعد بلاغات الخارجية المغربية بسبب استضافة زعيم البوليساريو للأولى و المواقف العدائية بالنسبة للثانية، مشددا على القرارات الدبلوماسية الدولة تنعكس على القرارات الأمنية بشكل أوتوماتيكي.

الدخيسي ، أوضح أن الجهاز الأمني لا يمكن إلا أن يمتثل للقرارات السيادية الصادرة عن الدولة المغربية ضد هاتين الدولتين.

ذات المتحدث ، أكد أن إسبانيا و ألمانيا ستتضرران من تعليق التعاون الأمني مع المغرب ، حيث قال في هذا الصدد : ” بطبيعة الحال ستتضرران لأن مستوى الأجهزة الأمنية المغربية سواء المتعلقة بإنفاذ القانون أو الإستخبارات بصفة عامة يعترف بأدائها ومهنيتها و باحترافيتها و خبرائها و صدقهم ومهنيتهم العالية”.