الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف


الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف
نظمت كل من مؤسسة "صوت الشباب المغربي بهولندا" و"الشبكة العلمانية المغربية الهولندية " ندوة دولية بعنوان "الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف" يوم السبت 3 مارس على الساعة السابعة والنصف مساء بقاعة كولتوراليس بمدينة لاهاي الهولندية.

واستضافت الندوة مشاركين من مختلف الدول التي تشهد ثورات كمصر وسوريا والمغرب. وعرفت الندوة نقاشا غنيا حول مستقبل هذه الثورات بعد مرور سنة على اندلاعها.

ومن بين الضيوف المشاركين عمر النايل وهو من الشباب المشاركين في ثورة 25 يناير بمصر ومارتن زيخرس كاتب وصحفي عايش المراحل الأولى للثورة السورية ووداد الملحاف ناشطة بحركة عشرين فبراير بالمغرب.

وتم افتتاح هذه الندوة بعرض موجز للبحث الذي أنجزه السيد سهيل أشهبون متخصص في السوسيولوجيا حول العوامل السوسيولوجية التي أدت إلى اندلاع الثورات في شمال إفريقيا والدول العربية.

وكان تركيز الحاضرين في الندوة على ما مايجري في المغرب من خلال توجيههم أسئلة للناشطة وداد الملحاف وكذلك وضع سيناريوهات حول مستقبل الحراك السياسي والاجتماعي بالمغرب.

ناظور24 : مراسلة خاصة

الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف

الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف

الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف

الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف

الربيع الديمقراطي بين الأمل والخوف