الزاكي: اتصالاتنا بعائلة الحدادي لم تتوقف


الزاكي: اتصالاتنا بعائلة الحدادي لم تتوقف
جمال اسطيفي
العدد :2469 - المساء 04/09/2014


كشف بادو الزاكي، مدرب المنتخب الوطني أنه وطاقمه التقني دخلوا في اتصالات مباشرة مع عائلة منير الحدادي لاعب برشلونة الإسباني، الذي سطع نجمه في الآونة الأخيرة.

وقال الزاكي ردا عل سؤال لــ»المساء» في الندوة الصحفية التي عقدها عشية أول أمس الثلاثاء قبل مباراة «الأسود» وقطر التي جرت أمس الأربعاء بملعب محمد الخامس بالبيضاء، إنه تم ربط الاتصال بعائلة اللاعب من أجل إقناعه بالانضمام إلى المنتخب الوطني.

وعاد الزاكي ليجدد التأكيد على أن الكثير من الأطراف نظرا لصغر سن اللاعب يمكنها أن تتدخل وتؤثر على قراره النهائي.

وأضاف الزاكي:» في حالة الحدادي أجدد التأكيد على أننا في حاجة إلى الوقت لإقناع اللاعب، لأنه ليس الوحيد الذي يمكن أن يقرر فهناك نادي برشلونة الذي يلعب له، وعائلته وأيضا وكيل أعماله، ولذلك علينا أن نأخذ هذه الأمور بعين الاعتبار، هذا مع العلم أنه لا أحد يجادل في إمكانيات اللاعب التقنية».

وزاد الزاكي:» لقد كان الحدادي ذكيا في تصريحاته الصحفية، عندما سئل عن المنتخب الوطني، وبالنسبة لنا علينا أن نتعامل مع الموضوع بالكثير من الحكمة، حتى نتمكن من استقطاب اللاعب ولانفقده».

وأكد الزاكي أن الاتصالات قائمة مع لاعبين آخرين بينهم حكيم زلياش لاعب توينتي وكريم بلعربي لاعب بايرين ليفركوزن الألماني، ونبيل باهوي لاعب أيك استوكهولم مشيرا إلى أنهم سيحملون قميص المنتخب الوطني قريبا.

ولما سألت «المساء» الزاكي عن اللاعب باهوي الذي وجهت له الدعوة للانضمام إلى المنتخب السويدي حيث سيجري معه مباراة ودية، قال الزاكي:» بالرغم من ذلك يمكن لي أن أؤكد لكم أن باهوي سيحمل قميص المنتخب الوطني في أكتوبر المقبل، وبيننا الأيام».

من ناحية ثانية، عاد الزاكي ليؤكد أن رهان الظفر باللقب القارية مازال قائما، مؤكدا أن العمل يتجه في هذا السياق، مشددا على أنه بمساندة الجميع بما في ذلك الصحافة الوطنية، فإنه يمكن تحقيق المبتغى.

وأبرز الزاكي أن الباب مفتوح أمام جميع اللاعبين للانضمام إلى المنتخب الوطني، مؤكدا أن من يثبت أحقيته سيحمل قميص المنتخب.

وبخصوص غياب محترفي الخليج قال:» ليس هناك إقصاء، والأمر يتعلق بقناعات وخيارات، والجاهز هو الذي يأخذ الفرصة».



وبخصوص عودة المنتخب الوطني إلى الدار البيضاء قال الزاكي، إنه ليس مسؤولا عن عدم لعب المنتخب بالعاصمة الاقتصادية في السنوات الأخيرة، لكنه قال:» لقد طلبت اللعب في البيضاء لنعيد الاعتبار لهذه المدينة التي لن تحظى بشرف احتضان نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2015».