الشرطة القضائية تعتقل الصحفي “ابراهيم بوخزو” وسط ردود فعل استنكارية والمطالبة باطلاق سراحه


متابعة

أقدمت عناصر الشرطة القضائية بالناظور، التي حلت بمدينة بن الطيب صباح يوم الاحد 4 يوليوز 2021، في مهمة خاصة (أقدمت) على اعتقال الصحفي بالجريدة الإلكترونية “ناظور بريس” “ابراهيم بوخزو” أثناء تواجده بالقرب من أحد المنازل الذي كان رهن التفتيش، الكائن بالقرب من المنزل المعني بالتفتيش

وحسب المعطيات التي استقاها الموقع، فإن الصحفي “بوخزو” تدخل للإستفسار حول توفر  العناصر  على ما يفيد تواجدها لتفتيش بالمكان من عدمه ، علما أن مالكه مقيم بالديار الأوروبية، و قد أوضح ذلك لعناصر الشرطة القضائية، حيث صرح أنه لا يملك أي اعتراض حول قرارات النيابة العامة، وأنه يود تزويده بالمعلومة وفقط

غير أن عناصر الشرطة القضائية لم تهتم بما تم عرضه من طرف زميلنا الذي أصر على ضرورة توفرهم على ترخيص لتفتيش منزل بمجرد تواجده بجوار المنزل المستهدف، بل و تم اعتقاله دون توضيح لدواعي ذلك، و هو ما أثار استغراب الحاضرين، على اعتبار أن الأمر تم دون احترام للقانون المتعارف عليه

هذا وقد حظي الصحفي “ابراهيم بوخزو” بتضامن واسع من طرف الساكنة ونشطاء ومتتبعين للشأن المحلي، مطالبين بإطلاق سراحه