المغرب يحتضن فيلما ضخما عن المسيح


المغرب يحتضن فيلما ضخما عن المسيح
هسبريس - متابعة

أعلن المنتج الأمريكي، بل ماكاي، أنه سيصور فيلما ضخما عن المسيح عليه السلام في المغرب،وسيحمل اسم "The Resurrection of Christ" وخصصت له ميزانية تقدر تبلغ 20 مليون دولار،وسيبدأ التصوير، وفق المصدر ذاته، شهر يونيو المقبل، وذلك بعد أن ينتهي المخرج جوناس ماكورد من اختيار أبطال العمل.

وقال المنتج الأمريكي إن فيلمه الجديد عن المسيح يتناول فيه قصة صلبه بطريقة مختلفة عن الأفلام التاريخية التي تناولت نفس الموضوع خاصة فيلم النجم والمخرج الشهير ميل جيبسون " Passion of The Christ "، حيث ستركز أحداث الفيلم الجديد الذي سيحمل اسم " The Resurrection of Christ " على إظهار الأشخاص الذين تورطوا في أحداث صلب المسيح،على حد تعبير المنتج الأمريكي.

وأضاف بل ماكاي أن سيناريو الفيلم الجديد شارف الكاتب الأمريكي دان جوردان كاتب سيناريو فيلم الحركة " Passenger 57 " على الانتهاء منه، حيث أكد الكاتب دان والمنتج بل ماكاي عن احترامهما لجميع العقائد والديانات السماوية، وأن الفيلم الجديد ستستند أحداثه لما ذكره الإنجيل والسجلات التاريخية المعروفة بخصوص صلب المسيح، وقد أسند المنتج بل ماكاي إخراج العمل الجديد للمخرج جوناس ماكورد الذي يعود مرة أخرى من خلال أفلامه السينمائية لتناول شخصية المسيح، وذلك بعد أن أخرج في 2001 فيلم أنطونيو بانديراس " The Body " الذي تم تصوير جزء كبير من مشاهده في إسرائيل،وتناول فيه المخرج اكتشاف جثة مصلوبة في القدس اعتقد البعض أنها جثة المسيح