المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يشدد المراقبة على المواد الغذائية خلال شهر رمضان 1433


المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يشدد المراقبة   على المواد الغذائية خلال شهر رمضان 1433

في إطار تشديد المراقبة على المواد الغذائية الأكثر استهلاكا في شهر  رمضان المبارك قامت  مصالح المراقبة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بالجهة الشرقية  خلال الأسبوع الأول  من شهر رمضان المبارك 1433 بحملات تفتيشية  هًمًّت جميع الأقاليم الجهة الشرقية ومراقبة المنتجات الغذائية بهدف حماية صحة  المستهلك.

و عليه فقد أنجزت فرق المراقبة المتنقلة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية و اللجان الإقليمية المشتركة على مستوى الأسواق المحلية 452 زيارة ميدانية تم خلالها مراقبة 1286 نقطة بيع. وقد أسفرت عمليات المراقبة  عن أخد 46 عينة من المواد بهدف القيام بالتحاليل المخبرية و تحرير8  محاضر مخالفة مباشرة و إنجاز  عملية تحسيس في مجال تخزين المواد الغذائية وعنونتها و شروط  سلامتها ومد أرباب نقط البيع بمنشورات توضح الشروط السلامة الصحية الواجب احترامها. كما نتج عن هذه  العمليات حجز وإتلاف المواد الغذائية الفاسدة التالية:
  • 2013-07-04 13.06.52.jpg 472 كلغ من المواد الغذائية المنتهية مدة صلاحيتها
  • 65 كلغ من العجائن
  • 70 كلغ من القهوة
  • 2 كلغ من الزبدة المملحة
  • 62 كلغ من الشباكية
  • 16 لتر من زيوت القلي
  • 42 لتر من المشروبات (الغازية والعصائر)
  • 49 كلغ من التمور
  • 96  كلغ من اللحوم الحمراء الغير الصالحة للاستهلاك من بينها 32 كلغ متأتية من الذبيحة السرية و 45 كلغ من اللحوم المجلوبة من خارج المدينة
  • 145 كلغ من مستحضرات الأحشاء
  • 62 كلغ من اللحم المفروم
  • 82  كلغ من اللحوم البيضاء
  • 15.5 كلغ من مشتقات اللحوم
  • 412 كلغ من مشتقات الحليب
  • 3500  كلغ من منتجات الصيد
  • 65 كلغ من العسل
  • 1050 بيضة مهربة