الملتقى الإبداعي الأول للتلاميذ الشعراء بالناظور


الملتقى الإبداعي الأول للتلاميذ الشعراء بالناظور
 
بمناسبة اليوم العالمي للشعر، نظمت نيابة وزارة التربية الوطنية بالناظور، زوال يوم الجمعة 5 أبريل 2013، بمقر مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم، الملتقى الإبداعي الأول للتلاميذ الشعراء.
 سوق عكاظ التربوي التلاميذي، حضره السيد عبد الله شريق رئيس مصلحة الشؤون التربوية، وثلة من المفتشين التربويين الذين شكلوا لجنة تحكيم، كما تتبعه جمهور واسع من العاملين بالقطاع، أساتذة وإداريين، إلى جانب آباء وأمهات التلاميذ الذين قرروا مواكبة الحفل والاستماع إلى أداء بناتهم الرائع.

  بعد افتتاح الملتقى بآيات بينات من القرآن الكريم، تلتها إحدى التلميذات،  قدم السيد محمد أزحاف الملتقى بكلمة عرف فيها بالسياق الذي ينعقد فيه وأهميته التربوية والفنية، معربا عن شكره للحاضرين، والشجاعة الأدبية التي يتمتع بها التلاميذ المشاركون، متمنيا متعة وفائدة للجميع. إثر ذلك، تقدمت الشاعرات الناشئات لقراءة أشعارهن بعضها باللغة العربية، وأخرى بالأمازيغية أو الفرنسية.

 كانت المشاركات تلميذات من مدرسة العمران بسلوان، ومدرسة الفتح للتعليم الخصوصي بالعروي، ومدرسة سلوان وهن منال علوش، غيثة بوعزة، إيمان بوزردة، شيماء بقالي، غزلان الزيزاوي إلى جانب التلميذات الأستاذات: خديجة دمعون، وسناء السكاك ونجاة الغروباوي، وختم اللقاء بقراءات شعرية للأستاذة آمنة برواضي.

 لجنة التحكيم التي تشكلت من السادة: عبد الرحمن ابن طالب، ومحمد أكبوع، ومحمد أمقران، نوهت بالشجاعة الأدبية التي عبرت عنها التلميذات، اللواتي برهن عن امتلاكهن ناصية التعبير اللغوي الجميل والسليم، وكشفن عن خيال أدبي لطيف، داعية الجميع إلى الاهتمام بالمواهب الأدبية للتلاميذ وتشجيعها.
  ختم الملتقى بتوزيع شهادات تقدير على المشاركات، والتقاط صور تذكارية.