الناظور .. استثمارات الماء الصالح للشرب تتجاوز المليار درهم


الناظور .. استثمارات الماء الصالح للشرب تتجاوز المليار درهم
بلغت الاستثمارات التي برمجها المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بإقليم الناظور، برسم سنة 2009-2010، أزيد من 3ر1 مليار درهم.

وأوضح المكتب أنه سيتم تخصيص ميزانية تقدر بمبلغ 12ر1 مليار درهم لإنجاز مشاريع في المجال الحضري في حين تهم 6ر192 مليون درهم المبادرات الموجهة للساكنة القروية.

وكانت قد تمت برمجة استثمارات بقيمة 576 مليون درهم، ما بين 2002 و2008، من قبل المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بهدف تعميم الولوج إلى الماء الصالح للشرب في الإقليم، منها 458 مليون مخصصة للمجال الحضري.

وأشار المكتب، الذي يؤمن الإنتاج والتوزيع ب`20 مركزا و60 دوارا بالإقليم ويزود ساكنة تقدر بحوالي 665 ألف و600 ساكن، إلى أن معدل تزويد المناطق الحضرية بالماء الصالح للشرب بالناظور، بلغ حتى نهاية السنة الماضية، 100 بالمائة و85 بالمائة على التوالي في الوسطين الحضري والقروي.

ومن جانب آخر، يقوم المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، الذي يتدخل أيضا على مستوى تدبير مصلحة التطهير السائل العروي منذ 2004 والناظور 2008، بإنجاز مشروع للتطهير السائل يضم جميع مراكز الناظور الكبرى في إطار مشروع محاربة التلوث ببحيرة مارشيكا.

وتمول هذا المشروع الوكالة الفرنسية للتنمية بقيمة إجمالية تناهز 600 مليون درهم.

وفضلا عن ذلك، فإن المكتب يقوم حاليا بإنجاز العديد من مشاريع التطهير بعدة مدن ومراكز وخاصة زايو (44 مليون درهم) وراس الما (33 مليون درهم) ومركز فرخانة (21 مليون) وميضار (41 مليون) والدريوش (28 مليون) وتافرسيت (15 مليون درهم).

وفي يوليوز الماضي، كان صاحب الجلالة الملك محمد السادس قد دشن وأطلق العديد من مشاريع التزويد بالماء الصالح للشرب في العديد من جماعات إقليم الناظور، باستثمار إجمالي بلغ 102 مليون درهم.

وتستفيد من هذه المشاريع، التي تدخل ضمن برنامج مندمج وضعه المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، ساكنة تقدر بحوالي 140 ألف ساكن يتوزعون بين الوسطين الحضري والقروي (جماعات زغنغن وجدار وإحدادن وتروغوت وتسافت وأزلاف وإكسان).