النموذج التنموي الجديد..المغرب يعطي بذكاء الأولوية للرأسمال البشري


النموذج التنموي الجديد..المغرب يعطي بذكاء الأولوية للرأسمال البشري
ناظور24 / و م ع


قال الأستاذ الجامعي الإيطالي أليسيو ستيليوني إن المغرب من خلال النموذج التنموي الجديد يعطي بذكاء الأولوية للرأسمال البشري، خاصة الشباب الذي يمثل الثروة الحقيقية للبلاد.

وأكد بوستيليوني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن النموذج التنموي الذي تم تقديمه يوم الثلاثاء الماضي أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يتمحور حول خيارات استراتيجية تؤكد، من بين أمور أخرى، على أهمية العنصر البشري، من خلال سياسة كبيرة للاستثمارات العمومية لتحفيز الاقتصاد وتحسين ولوج الشباب إلى سوق العمل.

وأبرز أن المغرب يعمل من خلال هذا النموذج التنموي على تعبئة جميع الإمكانات التي يتوفر عليها من كفاءات ذات مؤهلات عالية وعاملين في قطاعات متطورة، وكذا الطاقات المتجددة ومنتجات ذات قيمة مضافة عالية، مسجلا أن كل هذه المؤهلات تعود بالنفع على بلدان منطقة البحر الأبيض المتوسط.

وأوضح أنه بفضل النموذج التنموي الجديد ستحقق المملكة قفزة نوعية في مسلسل التنمية المتواصلة التي وضع أسسها جلالة الملك، والتي ستستفيد منها منطقة البحر الأبيض المتوسط ، مؤكدا أن "المغرب يمثل نموذجا ناجحا لدولة حديثة ومستقرة وديمقراطية".

واعتبر السيد بوستيليوني، مؤلف العديد من الكتب والصحفي، أن النموذج التنموي الجديد يشكل مثالا يحتذى على صعيد إفريقيا بالخصوص في العديد من المجالات.

من جهة أخرى، أبرز الدور الجيو-سياسي الذي يضطلع به المغرب في قضايا تتعلق بالأمن، بما في ذلك مكافحة الإرهاب الجهادي الدولي، مؤكدا أن المملكة "شريك أساسي" بالنسبة لإيطاليا ولأوروبا برمتها.