بالفيديو:بحضور متميز..ابرشان في تجمع خطابي بسلوان:"لا ابيع الأوهام والأيام بيننا"‎


المراسل

بحضور نوعي و كمي متميز عقد محمد ابرشان وكيل لائحة الإتحاد الإشتراكي تجمعا خطابيا ببلدية سلوان.

كلمات ابرشان الجريئة لقيت تجاوبا كبيرا من طرف الجماهير الشعبية التي بدت أنها بحاجة اليه مرة اخرى وخلال هذا التجمع الجماهيري قال ابرشان أنه يجب اعطاء قيمة لهذه الاستحقاقات الجزئية ، وبالتالي لا مجال للعبث بهذه الفرصة التاريخية التي يسعى البعض الى تمييعها بممارسات من الزمن الماضي.


ابرشان خلال هذا التجمع الخطابي قدم الخطوط العريضة للبرنامج الانتخابي الذي فسّر من خلاله شروط تحقيق التنمية المنشودة لتلبية الحاجيات وانتظارات شرائح المجتمع وناشد كل من ابرشان ومناضلوا الحزب وجمعويين ومواطنين غيورين هموم المواطنين للتصويت بكثافة على رمز الوردة وفي ختام التجمع تقدم عمرو اليوسفي على تقديم شهادة في حق محمد ابرشان والذي قال عنه أنه من ابناء الإقليم الذين كدوا ، واجتهدوا ، وثابروا وأضاف أنه استطاع ان يشق طريقه نحو المستقبل ، بكل ثقة في النفس ، وان يكون شخصيته السياسية اعتمادا على الله وعلى نفسه ، ونتيجة لما يتميز به من ذكاء ، وحنكة ، وبداهة سياسية ، وأخلاق فاضلة اصبح من بين المناضلين البارزين بالإقليم بغض النظر عن مستواه التعليمي الشيء الذي أهله ليكون محبوب لدى الجماهير الشعبية .. بصفته يتوفر على ارادة قوية للمساهمة في رسم مرحلة جديدة من تاريخ الإقليم مرحلة الشفافية ، والنزاهة ، والمسؤولية لهذا التمس من ساكنة سلوان وساكنة الإقليم عموما التصويت وبكثافة على رمز الوردة.

وفي ختام التجمع تناول ابرشان الكلمة وأكد " أنا لا أستنجد بامناء الأحزاب بل من ابناء الشعب".وأضاف "انا لا ابيع الأوهام كما يفعل البعض، بل انا عملي ودائما مستعد للدفاع عن اختياراتي والتي هي في صالح المواطنين، والأيام بيننا" وفي الختام دعى مواطني الإقليم بالتصويت وبكثافة لصالحه.