بني انصار: هل من مراقبة محلية للحوم والدجاج والسمك‎


منعم الورياشي

يتسال المواطنون بمدينة بني انصار؛ هل تجندت المصالح المعنية: "المكتب الصحي التابع للمجلس البلدي بمعية السلطات المحلية"؛ لتقوم بواجبها فيما يخص تكثيف عمليات مراقبة الأسعار، و جودة المواد الغذائية ؛و ما يُعرض من منتوجات بسوق الخضر والسمك وضبط الأثمنة؛ وهل تقوم بدوريات بكل نقط البيع التابعة للمدينة . وأخذ عينات لبعض المواد المشكوك فيها من أجل التحليل المخبري والتأكد من جودتها

لذا يجب على المصالح السالفة الذكر أن تراعي إشكالية الوقاية؛ ومراقب النظافة ،خاصة أن بائعي وعارضي اللحوم والدجاج والسمك، لا يخضعون لأي فحوصات طبية للتأكد والاطمئنان على سلامتهم؛ وعدم حملهم لأمراض معدية

فمن المعلوم أن اللحوم والدجاج والسمك مواد حيوية، يقبل المواطنون على اقتنائها بشكل مكثف ومستمرخاصة في شهر رمضان، رغم الطريقة التي يتم بها عرضها على المواطنين في الأسواق .لذا أصبح لزاما على المصالح المكلفة بحفظ الصحة، تشديد المراقبة على جودة وصلاحية المواد السالفة الذكر واتخاذ التدابير اللازمة في حق من يرتكب هذه المخالفات الواضحة للعيان ، ومن ورائها الحفاظ على على سلامة وصحة المستهلكين

وقد طالب مجموعة من باعة السمك من خلال موقعنا؛ بإحداث سوق جديد يكون نموذجي خاص لبيع السمك، وأن يكون بداخله، مرفق خاص لتخزين مختلف أنواع السمك التي لم يتم بيعها في ذلك اليوم، في ظل الشروط الصحية اللازمة

فالساكنة تتسائل عن دور جمعية بني انصار لحماية المستهلك؛ والتي أنشأت منذ أكثر من 9 سنوات: يوم الأحد 28 غشت2011؛ و خاصة وأن أعضائها يعتبرون من خيرة الناس: أطرتربوية، أساتذة، تجار،جمعويون ،مثقفون وسياسيون...


تعليق جديد
Twitter