تعزية من عائلة الفقيهي الى الحاج محمد شامخة إثر وفاة والدة زوجته.


تعزية من عائلة الفقيهي الى الحاج محمد شامخة  إثر وفاة والدة زوجته.
“ياأيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي”

ببالغ الأسى والحزن ، وبقلوب ملؤها الرضا بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة قيد حياتها الحاجة زهرة والدة زوجة (المدير السابق لديوان عمالة الناظور) السيد محمد شامخة وإنتقالها إلى جوار ربّها مشمولة برحمته يوم الخميس 16 ماي.

وأمام هذا المصاب الجلل نتقدم نحن عائلة الفقيهي ، الاستاد محمد الفقيهي والسيد الفقيهي مصطفى إلى كافة عائلة المرحومة وعائلة شامخة ونخص بالذكر الحاج محمد شامخة بتعازينا الخالصة وبأحر وأصدق عبارات المواساة سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بالرحمة و المغفرة وأن يرفع مقامها عاليا في قربه وأن يتقبلها مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين. ونسأله تعالى أن يرزق أهلها وباقي أفراد الأسرة الكريمة جميل الصبر و السلوان.
إنا لله و إنا إليه راجعون..



تعليق جديد
Twitter