تفكيك خلية فرخانة..العناصر الامنية المغربية تؤكد مرة أخرى عن مهنية عالية


تفكيك خلية فرخانة..العناصر الامنية المغربية تؤكد مرة أخرى عن مهنية عالية
خاص


تواصل مصالح الأمن المغربية حربها ضد الإرهابيين، بمهنية عالية، حيث تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتنسيق مع الشرطة الوطنية الاسبانية، اليوم الأربعاء، من تفكيك خلية إرهابية موالية ل"داعش" وحاملة لمشاريع إرهابية تتكون من أربعة عناصر تتراوح أعمارهم بين 24 و39 سنة.



هذه العملية النوعية، التي تكشف مدى مهنية وكفاءة العناصر الامنية المغربية، أسفرت عن حجز أجهزة ومعدات الكترونية وهواتف نقالة وأقنعة وكتب ومخطوطات ذات طابع متطرف.

وتأتي هذه العملية في اطار الجهود المتواصلة للتصدي للخطر الارهابي، كما أنها تندرج في إطار التعاون الأمني المشترك بين المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الاسبانية، خاصة في ظل تصاعد حدة الخطر الارهابي الذي يتربص بالمملكتين وسعي أتباع تنظيم "داعش" لتكثيف انشطته خارج بؤر التوتر معتمدا على حملات تحريضية موجهة لمناصريه بمختلف الدول.


تعليق جديد
Twitter