توزيع التمور على السجناء المسلمين بالسجون البلجيكية بمناسبة شهر رمضان المبارك.


الشرادي محمد - بروكسيل -

بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم شهر الجود و الإنفاق،شهر النفوس السخية و الأكف الندية،بادر السيد حسن مصباح بصفته كمرشد في السجون البلجيكية و نائب رئيس إتحاد مساجد عمالة أونفرس بتنسيق محكم مع كل من السادة أقيشوح ميمون رئيس مسجد النصر بمدينة فيلفورد التابع لإتحاد مساجد فلمان برابانت،بن عمار محمد رئيس مسجد السنة بمالين،المداوشي سعيد رئيس المركز الإسلامي هوبوكن،بالقيام بمبادرة طيبة تتمثل في جمع كميات كبيرة من التمور و توزيعها على السجناء المسلمين القابعين في السجون البلجيكية الذين سعدوا كثيراً لهاته الإلتفاتة النبيلة التي تركت صدى كبيرا في نفوسهم.
يقول أبو تمام:
إن الكرام إذا ما أيسروا ذكروا من كان يألفهم في الموطن الخشن.
و إن أولى الموالي أن تواليهم عند السرور الذي واساك في الحزن.