دار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة تحتضن أمسية دينية وروحية


دار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة  تحتضن أمسية  دينية وروحية


الحسيمة:فكري ولدعلي

احتضنت دار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة ليلة أمس الجمعة26 غشت 2011 أمسية دينية وروحية ضمن فعاليات الدورة الثالثة للأمسيات الرمضانية أحيتها فرقة الحضرة النسائية التطوانية وفرقة المديح التابعة للطريقة البودشيشية بالحسيمة .
وقال المندوب الإقليمي لوزارة الثقافة بالحسيمة السيد كمال بن ليمون،في كلمة بالمناسبة،إن تنظيم هذه الدورة التي حضرها على الخصوص ياشا المدينة السيد نورالدين بوبكري يأتي تعزيزا للدينامية الثقافية التي يشهدها الإقليم،وذلك بجعل الثقافة تواكب جميع المناسبات الدينية والوطنية والاجتماعية والعمل على إدراجها كعنصر أساسي في معادلة التنمية.
وأكد السيد بن ليمون على ضرورة تكثيف جهود جميع الفاعلين والمهتمين بالمجال الثقافي من أجل بلورة مشروع ثقافي يستجيب للتطلعات الراهنة وينساق مع جميع الأذواق الثقافية،مبرزا أن الأمسيات الرمضانية أصبحت تقليدا ثقافيا سنويا.
إن هذه الدورة التي نظمت بتنسيق ما بين المندوبية الاقليمية لوزارة الثقافة ومجموعة من الفعاليات والجمعيات الثقافية والفنية والتي تنوعت بين السماع والمديح والشعر والموسيقى والمسرح والندوات الثقافية .
وقد تميزت هذه التظاهرة الثقافية والفنية بتكريم الشاعر الريفي محمد سرحان
من أجل تنمية المشهد الثقافي بالمدينة والإقليم من أجل استثمار العمل الثقافي كمحرك تنموي بمقدوره أن يصهر دينامية المدينة في حركية التحولات التي يشهدها الوطن تحت قيادة أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده

وقد تضمن برنامج هذه الأمسيات الرمضانية موشحات من أداء فرقة الهداية للسماع والمديح التابعة ل"جمعية زرياب للموسيقى والتنشيط الفني بالحسيمة"، وأمدح نبوية من أداء "فرقة النور" فضلا عن فقرات موسيقية أخرى متنوعة .

وتضمن برنامج هذه الدورة أيضا محاضرة حول موضوع " شهر رمضان.. تجديد العهد مع الله" ألقاها الأستاذ عبد الله بوغوتة من "جمعية الهدى والنور" الثقافية والاجتماعية، وجلسة ثقافية حول "الثقافة الجهوية: أي دور للعامل الثقافي في مشروع الجهوية الموسعة"، بمشاركة كل من الأستاذ محمد لمرابطي، والسيدين حسين الإدريسي وعبد السلام بوطيب ومحاضرة حول "شهر رمضان فرصة لا تعوض" ألقاها الاستاذ عبد اللاوي عبد الحفيظ من "جمعية الهدى والنور والثقافة الاجتماعية".كما اشتمل البرنامج على أمسية قرآنية لفائدة النساء أطرتها "جمعية الصفاء لتنمية الأسرة"، وحفل فني لمجموعة الكواكب للفنون الشعبية من مدينة تازة، ولقاء أدبي شعري تم خلاله تكريم الشاعر الشاب محمد سرحان وحفل تقليدي لفائدة الأطفال الذين صاموا أحد أيام رمضان لأول مرة.