دراسة: البنات يفضلن أخبار الاغتصاب على أخبار المرأة


دراسة: البنات يفضلن أخبار الاغتصاب على أخبار المرأة

كشفت دراسة أجراها أحد معاهد الدراسات العليا والطفولة على مجموعة تلميذات تتراوح أعمارهن بين 13 و 17 عاما، أن نصف البنات يفضلن قراءة صحف الحوادث وأنهن أكثر اهتماما ومتابعة لأخبار الجرائم والقتل والاغتصاب عن أخبار الموضة والماكياج، ويفضلن أيضا أفلام الرعب عن الأفلام الرومانسية.
وأرجعت الدراسة السبب في ميل البنات إلى متابعة حوادث العنف إلى كمية الأمور المحظورة التي تفرضها الأسرة على المراهقات، مما يجعلهن يجدن في صحف الحوادث وأفلام الرعب متنفسا لتفريغ الكبت.
وتشير الدراسة إلى أنه على الرغم من وجود عدد كبير من المجلات والصحف الموجهة للمرأة والشباب، إلا أن البنات ترى أن قراءة الجرائم ومشاهدة أفلام الرعب أفضل بكثير من قراءة المواضيع الخاصة بالمرأة.