رحلات "أرماس" متنفس الحسيمة الوحيد إلى أوروبا


رحلات "أرماس" متنفس الحسيمة الوحيد إلى أوروبا
    
بعد انتهاء موسم العبور المكثف لعمالنا بالخارج في شتنبر 2012 الماضي، اقتصرت شركة "أرماس" المشغـٌلة للخط البحري الوحيد الذي يربط الحسيمة بأوروبا عبر ميناء موتريل الأسباني، على ثلاث رحلات أسبوعية فقط. يرجع سبب ذلك إلى انخفاض كبير في عدد المسافرين و السيارات العابرة من و إلى الضفة الأخرى، مع التكلفة العالية لكل رحلة.

 فبعد توقف لباخرتها في ميناء مالقة لمدة تجاوزت ثلاثة أسابيع قصد إجراءات تقنية، أطلقت الشركة رحلاتها من جديد عبر جرعات أسبوعية كما يلمس الجميع على موقعها في الانترنيت، إذ ما أن ينتهي برنامج أسبوع من الرحلات حتى نلمس ظهور آخر مـُوالٍ لسابقه. غير أن الزائر للموقع الآن يرى أن الشركة نشرت هذه المرة برنامجا يشمل كل ما تبقـٌى من السنة الحالية.

إنه لشيء جميل أن تـُبقي الشركة على رحلاتها إلى قدوم صيف 2013 كما يتبادر في الكواليس، مما سيمكـٌن مواطني الحسيمة و الأقاليم المجاورة من العبور ما بين ضفتيْ المتوسط  في أحسن الظروف.
 
                           صديق عبد الكريم.