سعد المجرد و صلاح عبد السلام منفذ هجوم باريس في سجن واحد !


سعد المجرد و صلاح عبد السلام منفذ هجوم باريس في سجن واحد !
الإثنين 31 أكتوبر 2016

قالت مصادر اعلامية انه تم وضع المغني المغربي سعد المجرد في سجن يوضع فيه عتاة المجرمين والمتطرفين، وأشهرهم الريفي صلاح عبد السلام، الناجي الوحيد من الكتيبة التي نفذت هجمات 13 نونبر 2015.

وأفادت، نفس المصادر في عددها البداية الاسبوع، بأن صاحب أغنية “المعلم” سعد المجرد تم إيداعه سجن “فلوري ميروغيس” الذي يقع على بعد 30 كيلومترا خارج العاصمة الفرنسية.

وأبرزت ذات المصادر أن هذا السجن لا يوضع فيه سوى كبار المجرمين والمتطرفين، وأشهرهم المغربي صلاح عبد السلام، الإرهابي الناجي الوحيد من الكتيبة التي نفذت هجمات 13 نونبر 2015، ورؤوس المافيات الفرنسية وأعضائها، وهم مساجين يعاملون بسوء زملائهم المتورطين في قضايا الاغتصاب