عبد المنعم الفتّاحي .... الوجه السياسي و الحقوقي الذي أضفى الحيوية على أداء المجلس الإقليمي للدريوش


عبد المنعم الفتّاحي .... الوجه السياسي و الحقوقي الذي أضفى الحيوية على أداء المجلس الإقليمي للدريوش
ناظور24:ي.ع
"مجلس إقليم الدريوش" ,المؤسّسة التي لم تكن معروفة لدى ساكنة إقليم الدريوش في ما مضى,المؤسسة التي ساهمت في تنمية مجموعة من الجماعات القروية  من أقاليم المملكة,إذ أن هذه المؤسسة تتدخل في جميع  الإختصاصات عبر برم إتفاقيات شراكة مع الوزارات المعنية.

رغم الأهمية الكبيرة التي تتمتع بها مؤسسة "المجلس الإقليمي" إلاّ أن ساكنة إقليم الدريوش في الولاية السابقة لم تكن تعرف بوجود هاته المؤسسة بالإقلـــيم,رغم إمكانيتها في المساهمة في التنمية المحلّية,لكن بعد تولي الفاعل السياسي و الحقوقي "عبد المنعم الفتّاحي" رئاسة هاته المؤسسة,قلب المفاهيــم.

في عهد الفتّاحي,تغيّر كل شيء,فصار المجلس الإقليمي المؤسسة الحاضرة في نشرات التدشينات و المساهمات التنموية بالإقلــيم,حيث صارت المؤسسة التي تبصم يوما بعد يوم في المجالات التنموية و الإشعاعية بالدريوش و جماعاته.
عبد المنعم الفتّاحي و أعضاء مجلسه,ساهموا بشكل كبير في تنمية مجموعة من الجماعات بالإقليم ,ليصبح المجلس الإقليمي للدريوش المؤسسة التنموية الأولى بالإقليم ,كما ساهموا في إنجاز و الوقوف على مجموعة من المشاريع التنموية عبر مختلف الجماعات القروية بالإقلــيم.
كما ساهم الفتاحي و مكتبه في ميلاد مجموعة من الجمعيات الخيرية و الرياضية  التي من خلالها سيتم النهوض بهذا الإقليم الفتي أكثر  و أكثر.