عـائلة أزواغ تشكر من وسـاها في مصـابها الجلل


عـائلة أزواغ تشكر من وسـاها في مصـابها الجلل
بسم الله الرحمان الرحيم القائل في محكم تنزيله "وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون" صدق الله العظيم.

تتقدم عائـلة " أزواغ " بالناظور ، بخالص عبارات الشكر و العرفان و التقدير و الامتنان، لكل من واساهم و شاطرهم أحزانهم و آلامهم، في وفاة شقيقهم المرحوم بكرم الحي القيوم السيد مصطفى أزواغ ، سواء بالحضور الشخصي أو الاتصال الهاتفي أو عن التزية عبر المنابر الإعلامية أو عبر المواقع الإجتماعية و المنتديات الالكترونية.

وتتضرع عائلة " أزواغ " الى الباري جلت قدرته، أن يتغمد الفقيد الغالي بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يحفظ جميع المشيعين و المعزين على السواء، وأن يشملهم بعطفه و عنايته، وأن يسبغ عليهم و على أفراد عائلتهم رداء السلامة والطمأنينة.

والحمد لله المتفرد بالبقاء و الخلود.

والسلام.