عملية رمضان.. إحدى أهم المبادرات التضامنية التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن


عملية رمضان.. إحدى أهم المبادرات التضامنية التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن
متابعة


قالت رئيسة قطب التواصل بمؤسسة محمد الخامس للتضامن السيدة سناء درديخ، إن عملية رمضان، التي أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء على إعطاء إنطلاقة نسختها الـ20، تعتبر إحدى أهم المبادرات التضامنية التي تنظمها المؤسسة.

وأوضحت درديخ في تصريح للصحافة، أن هذه العملية، التي تنظم كل سنة بمناسبة شهر رمضان الأبرك تكرس المهمة الأولى لمؤسسة محمد الخامس للتضامن المتمثلة في تقديم الدعم للعائلات المعوزة، مشيرة إلى أن هذه المبادرة تجسد قيم التضامن، والكرم، والتآزر والتعبئة التي تسود المجتمع المغربي.

وأضافت درديخ أن عملية رمضان 1440 ستمكن من توزيع قفف غذائية، تحتوي على مواد غذائية أساسية، على أكثر من 500 ألف أسرة، أكثر من 80 بالمائة منها تنحدر من الوسط القروي، لافتة إلى أن هذه المبادرة التضامنية تنظم بمساعدة غدد من الشركاء على مستوى التموين والتوزيع ومراقبة جودة المواد الموزعة

وسيستفيد هذه السنة من عملية "رمضان 1440"، التي رصد لها غلاف مالي بقيمة 70,242 مليون درهم، أكثر من 2,5 مليون شخص، يتوزعون على 83 إقليم وعمالة بالمملكة، وينتمون إلى 500 ألف و300 أسرة ، منها 402 ألف و238 أسرة بالوسط القروي.


تعليق جديد
Twitter