فتح تحقيق لمعرفة أصحاب أراضي الكيف من البرلمانيين و السياسيين بالشمال


علم “المغرب 24” من مصدر خاص ، أن وزارة الداخلية فتحت تحقيقًا بخصوص أراضي في جهة طنجة تطوان الحسيمة يستغلها سياسيون و برلمانيون وبعض رجال الأعمال في زراعة ”القنب الهندي“٬ حيث تم الاستماع إلى الأشخاص الذين يحرسون تلك الأراضي لمعرفة أصحابها.

و أوضح المصدر ذاته ، أن لجنة تحقيق خاصة مكونة من ضباط من الأمن الوطني و الدرك الملكي والسلطات المحلية٬ تقوم بالتحقيق في أراضي تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية٬ والمياه والغابات والتي يتم استغلالها في زراعة القنب الهندي.



و اعتمدت اللجنة على بعض النشطاء الحقوقيين الذين زودوا عناصر اللجنة بالكثير من المعطيات٬ حول مساحات الأراضي المخصصة لزراعة القنب الهندي٬ المتواجدة ضواحي شفشاون والحسيمة٬ والشخصيات التي تقوم بإستغلالها.

وقد تبين للجنة أن سياسيين بارزين يقومون باستغلال مساحات من تلك الأراضي التابعة للدولة٬ في زراعة المادة ويستغلون آليات و معدات متطورة لجلب كميات كبيرة من المياه٬ المخصصة لسكان القرى وتلك المناطق من أجل سقي ”الكيف“.