قيادات سياسية وفعاليات صحراوية تدخل على خط الصلح بين بن شماش والجماني




على إثر الخلاف الذي حصل بين الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد حكيم بنشماش والنائب البرلماني سيدي إبراهيم الجماني بمناسبة تجديد هياكل مجلس النواب.

التأمت مجموعة من القيادات السياسية والفعاليات الصحراوية بمنزل النائب البرلماني سيدي إبراهيم الجماني حيث عبروا على ضرورة طي الخلاف وتجاوزه وهو ما تفاعل معه بشكل إيجابي وبروح وطنية عالية والتزام أخلاقي رفيع كل من السيد الأمين العام حكيم بنشماش والنائب البرلماني سيدي إبراهيم الجماني، عبر مكالمة هاتفية تمت بينهما أمام الحضور بعدما تعذر لقاؤهما نظرا لالتزامات السيد الأمين العام خارج أرض الوطن، كما أكد الطرفان على أنهما يضعان وحدة الحزب ومصلحة الوطن فوق كل الاعتبارات الشخصية.