كارثة: استنفار بمطار العروي بسبب اختفاء جثتين تكلفت طائرة بنقلهما من ألمانيا


 كارثة: استنفار بمطار العروي بسبب اختفاء جثتين تكلفت طائرة بنقلهما من ألمانيا
ناظور24:نسيم الشريف 



كارثة إنسانية أخرى صدمت عائلتين مقيمتين بالخارج في مطار العروي الدولي، بعدما تفاجأ أفرادهما الذين قدموا لأرض الوطن من أجل إجراء مراسيم دفن شخصين رحلا إلى دار البقاء، (تفاجئوا) بنسيان جثماني الراحلين في مطار كولن بألمانيا من طرف الطائرة المكلفة بنقلهما، رغم استكمال جميع الإجراءات القانونية. 

وقال سعيد أولاد إبراهيم، عضو المجلس المركزي للمغاربة بألمانيا، أنه تفاجأ رفقة عائلته بعدم تواجد جثمان والده في الطائرة التي أقلته من مطار "كولن" بألمانيا صوب الناظور، دون أن يتوصل بأي إشعار من طرف الشركة الناقلة لتبرير هذا الخطأ الجسيم الذي ألغى مراسيم الجنازة والدفن. 

وأوضح المذكور، في فيديو نشر على "فايسبوك" أنه انتظر طويلا رفقة أفراد من عائلته داخل مطار العروي من أجل تسلم جثمان والده ونقله إلى مسقط رأسه بالناظور لإجراء مراسيم الدفن، إلا انه تفاجأ بعد اتصاله بمطار "كولن" بأن الجثمان لم ينقل بعد. 

و قال "فارس البكوري" عضو الامانة الجهوية لنقابة الاتحاد المغربي للشغل، أن جنازة جده اجلت بسبب نسيان جثمانه في مطار "كولن" من طرف الطائرة المكلفة بنقله، و أكد أن أخواله سيضطرون إلى العودة للخارج نظراً لالتزاماتهم المهنية ولانتهاء الرخصة التي تسلموها لغاية إجراء مراسيم دفن والدهم، محملاً مسؤولية هذه الفضيحة للقائمين على تدبير شركة الطيران المذكورة. 

ميمون الدمناتي، عضو بنفس المجلس المذكور، أكد هو الآخر تعرض جثمان قريبة له للاهمال بنفس المطار الألماني، وأكد أن الطائرة التابعة لشركة "العربية" لم تقم بنقل الجثمان رغم استيفاء كل المراحل القانونية. 

واستنكر المذكور، هذه الفضيحة، مؤكداً ان الجالية المغربية المقيمة بالخارج، تعاني من الاهمال كلما عادت لأرض الوطن، حيث طالب من الجهات المسؤولة فتح تحقيق في الموضوع و محاسبة المتسببين في هذه الفضيحة التي عمقت من جراح عائلات كانت تنتظر دفن قريبيها اليوم الخميس. 

جدير بالذكر، أن الجالية المغربية المستعملة لمطار العروي في تنقلاتها من وإلى أرض الوطن، طالما أعربت عن غضبها بسبب التسيير العشوائي لبعض المرافق بداخله ونتيجة لعدم توفره أيضا على وسائل الراحة لفائدة المنتظرين.