لمغرب استطاع تطوير صناعة حقيقية للطيران


لمغرب استطاع تطوير صناعة حقيقية للطيران
و م ع


قال فؤاد عطار المسؤول عن الطائرات التجارية بشركة الطيران "إيرباص" لمنطقة افريقيا والشرق الأوسط ، إن المغرب استطاع تطوير صناعة حقيقية للطيران.



وأبرز عطار، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش فعاليات النسخة السادسة لمعرض الطيران والفضاء "مراكش إير شو " المقام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس (ما بين 24 و27 أكتوبر الجاري بمراكش)، أن "المملكة تتوفر على جميع المؤهلات التي من شأنها النهوض بقطاع الطيران من خبرة ومواد أولية وكذا قربها الجغرافي من أكبر مركز لصناعة الطيران (تولوز) بفرنسا ".

وأشار إلى التواجد القوي للمصنع العالمي للطائرات "إيرباص" بالمغرب من خلال فرعها "ستيليا" الذي ينتج عددا كبيرا من قطع الغيار الخاصة بالطائرات لفائدة الشركة ضمنها أبواب الطائرات.

وأضاف المتحدث أن صناعة الطائرات من قبل شركة "إيرباص" بالمغرب تعود لسنوات الخمسينيات ذلك أنه منذ هذا التاريخ لم تتوقف المجموعة عن تطوير أنشطتها بالمملكة ، مشيرا في هذا الصدد ، إلى أن "إيرباص" دعمت وساندت حوالي 15 ممولا في مجال الطيران وشركات مناولة من أجل الاستقرار بالمغرب حيث يقوم هؤلاء بصناعة قطع غيار لفائدة شركة "إيرباص" ويشغلون أزيد من ألف شخص.

وارتباطا بالنسخة السادسة لمعرض الطيران والفضاء "مراكش ايرشو 2018" ، أبرز فؤاد عطار، أن هذه التظاهرة التي تشكل فرصة لاطلاع المهنيين على آخر المستجدات في هذا القطاع ، تشهد تحسنا دورة بعد أخرى.

ولهذا السبب ، يضيف المتحدث ، فإن شركة "إيرباص" حاضرة بقوة في هذه التظاهرة من خلال رواق وعرض لطائرات مصنعة من قبل الشركة ضمنها الطائرة "أ330" (إم إر ت ت) المتخصصة في نقل الجنود وتزويد الطائرات بالوقود في الجو ، و"إيرباص سي 295 " (طائرة لنقل الجنود) ومروحيات ضمنها "إي سي 135 " و "إي سي 145 ".

وأشار، من جهة أخرى، إلى أن الأنشطة التجارية للشركة آخذة في التطور ذلك أن هذه "المجموعة العالمية لديها طلبات انتاج كثيرة تقد بأزيد من 8000 طلب أي ما يعادل تسع سنوات من الانتاج".

يشار إلى أن شركة "إيرباص" المصنع الأوربي للطائرات والمتواجد مقرها الاجتماعي ببلانك ضواحي تولوز بفرنسا ، تصنع أزيد من نصف الطائرات المنتجة في العالم وتعد المنافس القوي لشركة "بيونغ".

ويصنع العملاق الأوربي في مجال الطيران ثلاثة أنواع من الطائرات الأول يهم الطائرات التجارية ، والثاني يتعلق بالطائرات العسكرية ، فيما يرتبط النوع الثالث بالمروحيات العسكرية.


تعليق جديد
Twitter