مأدوبات عشاء و غذاء بالدريوش تعلن انطلاق حملات انتخابية مبكرة


ناظور24: سميرة المريني

عرف إقليم الدريوش خلال الأسابيع الماضية، إقامة مجموعة من الولائم السياسية يوميا من قبل منتخبين كبار خصوصا في كل من جماعة بنطيب والدريوش و بوفرقوش و ميضار، حيث دخلوا باكرا في الاستعداد للانتخابات القادمة المزمع تنظيمها خلال الأشهر المقبلة.

وحسب مصادر "ناظور24"، فإن وجوها معروفة بالإقليم بدأت حملاتها الإنتخابية باكرا وذلك بتنظيم ولائم قصد الجمع بين قياديي بعض الأحزاب وأعيان الإقليم للتنسيق والتحالفات قصد تسهيل انتخابات 2021.

 وتضيف المصادر نفسها، أن من بين الأشخاص الذين يحضرون هذه الولائم، رجال أعمال بإقليم الدريوش، إضافة إلى بعض أباطرة العقار الذين دأبوا على تمويل الحملات الانتخابية للمقربين إليهم منذ سنوات طويلة، ناهيك عن أشخاص آخرين يصنفون في خانة "السماسرة" والمكلفين بتوزيع الأموال على الناخبين لنيل أصواتهم.

وحسب معطيات توصلت بها "ناظور24"، فإن قياديين في أحزاب سياسية ممثلة بالمجالس الجماعية في الإقليم حضروا بعضا من هذه اللقاءات، وتنظم أغلبها بعدد من المناطق من بينها أزلاف، بنطيب، الدريوش، عين زورة.

إلى ذلك، وأمام الصراعات التي تفجرت بين منتخبين على صعيد جماعات كثيرة في الإقليم، فإن الاستعداد للانتخابات القادمة قد استهل مبكرا هذا العام، لاسيما من طرف منتخبين في المناطق الحضرية، خصوصا من عمروا كراسي المجالس لفترات طويلة، إذ باتوا متخوفين من فقدان صفتهم التمثيلية، الأمر الذي أدى بهم خلال هذه الفترة بأن يصبوا كامل تركيزهم على الاستحقاقات القادمة، كفرصة يجب عدم تفويتها لمواصلة تحكمهم في تدبير الشأن المحلي للجماعات الترابية.