مادي البيهي يفضح الجزائر والبوليساريو ويدعو ساكنة تندوف إلى الانتفاضة ضد غالي (الفيديو)


مادي البيهي يفضح الجزائر والبوليساريو ويدعو ساكنة تندوف إلى الانتفاضة ضد غالي (الفيديو)
خاص


دعا حمادي البيهي، عائد من جحيم تندوف، في تصريح لقناة ميدي 1 تيفي، ساكنة المخيمات إلى الانتفاضة ضد القيادة الفاسدة المتمثلة في شخص المجرم إبراهيم غالي، المؤتمر بأوامر الجزائر وجنرالاتها.

وأضاف البيهي في تعليقه على الوثائقي الذي عرى واقع البوليساريو، من تندوف إلى العيون- طريق الكرامة، الذي بثته القناة، أن المشكل حاليا لا يكمن في إحصاء ساكنة المخيمات، بل نوعية ساكنتها، فليس كل من يحتجز في هذه المخيمات هو صحراوي، بل إن غالبية السكان هم جزائريون، والدليل ما خلصت إليه الصحافية الاسبانية التي أعدت الوثائقي، وتبين لها أن العمال بمختلف المسؤوليات هم جزائريون، ولا وجود لأي صحراوي ينحدر من الأقاليم الجنوبية المغربية.

وكشف البيهي، رئيس رابطة الصحراء للديمقراطية وحقوق الإنسان، أن الجزائريين هم من يتحكم في شرايين ودواليب ومصير ساكنة تندوف، وأن العار والبؤس اللذين اكتشفتهما الصحافية الاسبانية دليل على حجم المعاناة التي تعيشها هذه المخيمات الواقعة فوق التراب الجزائري.

...مزيدا من التفاصيل في هذا الفيديو أسفله



تعليق جديد
Twitter