مجلس الجهة الشرقية يجري دورته على صفيح ساخن


مجلس الجهة الشرقية يجري دورته على صفيح ساخن


ناظور24:

في سابقة تعتبر فريدة من نوعها في تاريخ دورات مجالس الجهات بالمغرب، والجهة الشرقية على وجه الخصوص، عرفت الدورة العادية لشهر يناير2010، والمخصصة لدراسة الحساب الإداري لسنة 2009 ونقاط تداول أخرى، نقاشا ساخنا بين والي الجهة الشرقية ورئيس مجلسها، حيث ساد سوء الفهم حول إحدى النقاط الواردة ضمن تقرير نشاط المجلس خلال الفترة الفاصلة بين دورتي شتنبر 2009 ويناير2010، حيث أعقب العرض المستهدف لأنشطة المجلس بتدخل الوالي، كعادته، لتوضيح يلامس إعداد استراتيجية لتنمية الجهة الشرقية ووضع خطّة واضحة لتدخلها، إذ اعتبر الوالي بأنّ الاتصالات التي أجراها رئيس الجهة مع مجموعة من مكاتب الدّراسات الوطنية والدّولية من أجل تحديد مجالات التدخّل يعبّر عن منافاة للقوانين وإرادة رامية لتبذير المال العام، معللا ذلك بأنّ الإدارة الترابية الجهوية تتوفر على دراسات قابلة للتنفيذ.. رئيس الجهة بدوره قابل هذا التعبير من لدن الوالي باعتباره لا أخلاقيا وعرقلة تصبّ في تصنيف الوالي كعضو في المعارضة داخل المجلس وكذا تبنّ لأفكار غير راغبة في تأهيل الجهة بأكملها.

رئيس الجهة الشرقية عبّر عن غضبه من تدخل الوالي بمغادرة الاجتماع احتجاجا، مستنكرا للتلاعبات التي يلجأ إليها الوالي بهدف العرقلة، ومصرحا بعدم وجود أي استراتيجية من الأصل لدى ولاية الجهة الشرقية بهذا الشأن، وهو ما دفع صوب توضيح ولائي اعتبر كاعتذار، ليعود بعده رئيس الجهة، على بلحاج، لمكانه من أجل مواصلة أشغال الدّورة.

متتبعون أوضحوا بأنّ مثل هذا التدخل "الغير مسؤول" من لدن والي الجهة بظهر الانزعاج النائل من الاتصالات التي يجريها بلحاج واللقاءات التواصلية التي يعقدها، رفقة أعضاء المكتب الجهوي، بالغمالات والمجالس الإقليمية والبلديات والقرويات، وكذا عدد من الوزراء الذين رافقوا الزيارة الملكية الأخيرة لفكيك، طلبا للدعم والمساندة في تأهيل الجهة، والتي يحاول صقلها بعصارات مستخلصة من مؤتمرات دولية يحضرها وتسفر عن توقيع شراكات هامّة.

جدول أعمال هذه الدورة التي تمّت يوم أوّل أمس الثلاثاء تضمّن سبع نقاط، شملت عرض محضري دورة شهر شتنبر 2009 العادية ودورة نونبر 2009 الاستثنائية والمصادقة عليهما، إضافة لعرض تقرير حول نشاط المكتب وتقارير اللجان الدائمة والنظر في التوصيات المقدّمة، ودراسة الحساب الإداري للسنة المالية الحالية 2009 والمصادقة عليه، مع برمجة الفائض الناتج عن اختتام السنة المالية الحالية وتحويلات مالية مختلفة، زيادة على المساهمة في التظاهرات المنظمة بمناسبة يوم الأرض.

وقد عرفت المناقشات سيادة أجواء حادّة، ودامت على مساحة زمنية من سبع ساعات بانطلاقها على الساعة العاشرة صباحا واختتامها بحلول الساعة الخامسة من بعد الزّوال.


مجلس الجهة الشرقية يجري دورته على صفيح ساخن



1.أرسلت من قبل Benalla في 30/01/2010 10:59
بسم الله الرحمان الرحيم
هكذا يكون الرجال يجب التدخل بأي شكل لايقاف تسلط هذا الوالي الجائر.عل منطقتنا الشرقية فمنذ وصوله الى هذه الجهة اكتفى فقط بالاهتمام بتنمية مدينة وجدة وحدها كأنه فقط والي مدينة وجدة أما المدن الصغرى والمتوسطة مثل بركان أحفير زايو العيون الشرقية وحتى الناظور هذه المدن وغيرها أصبحت خارج اختصاصاته كأنها غير موجودة بالمنطقة الشرقية بتاتا. وحتى مدينة السعيدية التي هي في الأصل تحت النفوذ الترابي لعمالة بركان نصب نفسه هو الوصي عليها كأن عامل بركان فقط شيخ الزاوية البوتشيشية لا يحق له التدخل في تسيير هذه المدينة السياحية لأن هذا الوالي يحلم بضمها الى عمالة وجدة أنكاد وهذا ما لا يقبله العقل.
هذا الوالي المتسلط سبق بأن حشر أنفه في قضية الانتخابات الاقليمية لعمالة الناظورليتجاوزبذالك اختصاصاته القانونية والدستورية والان تجده من خلال هذا الاجتماع للجهة الشرقية يناور ويراوغ للتملص من المحاسبة والمتابعة على السنين التي تربع فيها على هذه المنطقة الحبيبة دون أن تشهد نمو ملموسا البنية التحتية متدهورة الى الأسفل الطرق زاد عدد حفرها عن السنة التي قبلها جراء السيول والفياضانات الأخيرة الحيات الاجتماعية متدنية في ميدان التسيير الشأن المحلي المجالس المنتحبة في واد والسلطة في واد اخرمسألة الكر والفر.
نسأل الله العالي القدير أن يكفينا شر هذا الوالي المتسلط وأن يبعده عن منطقتنا الشرقية الحبيبة والسلام عليكم.

مواطن غيور عن وطنه .هولندة