مسافرون يعيشون كابوسا على متن رحلة قادمة من أمستردام إلى الناظور انتهت بهم في وجدة


مسافرون يعيشون كابوسا على متن رحلة قادمة من أمستردام إلى الناظور انتهت بهم في وجدة
متابعة:

عاش مسافرون على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الملكية الجوية، قادمة من امستردام الى الحسيمة، امس الاربعاء 08 غشت، كابوسا حقيقيا، قبل ان تنتهي بهم الرحلة في مدينة وجدة.

فبعد تأخر الرحلة لأكثر من 35 ساعة، ازداد الامر سوءا بعد فشل الطائرة في الهبوط في مطار الحسيمة، ومطار الناظور لتنتهي في مطار وجدة انجاد.

وقال احد المسافرين ان الرحلة كانت بمثابة كابوسا لأكثر من مائة مسافر، عاشوا يومين من الخوف والرعب.

وكانت الرحلة رقم 621 ستغادر مطار امستردام على الساعة العاشرة من صباح اول امس الثلاثاء، لكن سرعان ما اتضح ان هناك تأخر للبعض الوقت، ثم تأخر اخر، وتأخر اخر، الى ان وصل الى 35 ساعة.

وبعد يوم ونصف من التأخر عن التوقيت الاصلي لانطلاق الرحلة، تمكن المسافرون من مغادرة المطار في اتجاه الحسيمة حوالي الساعة السابعة من مساء امس الاربعاء، الا ان متاعبهم لم تنتهي بعد ان فشلت الطائرة ثلاث مرات في الحسيمة، وفشلت ايضا في مطار الناظور، قبل ان يقرر ربان الطائرة التوجه بها الى مطار وجدة.


في نفس الركن
< >

الاربعاء 17 أكتوبر 2018 - 15:04 هل سيلتحق رفيق مجعيط بتجمعيي الناظور؟