مستشارو "سباتة" يحاكمون "ليديك " وسوء خدماتها


مستشارو "سباتة" يحاكمون "ليديك " وسوء خدماتها

عبدالعالي حسون:

طبقا للقوانين الجاري بها العمل عقد مجلس مقاطعة اسباتة دورته العادية لشهر يناير والتي تضمن جدول أعمالها خمسة نقاط بما فيها الحساب الإداري والتي صوت عليها بإجماع المستشارين الحاضرين في غياب واضح للرئيس السابق عبدالكريم غلاب .

النقطة الثانية همت عرض الدي ألقاه مندوب شركة "ليديك " محمد بن المليح وركز فيه على خدمات التي تقدمها الشركة عموما لصالح ساكنة اسباتة السالمية .هدا العرض رد عنه المستشارون بعنف في بعض الأحيان إلى درجة إعتبار الشركة المدكورة شركة غير مواطنة نظرا للزيادة المتوالية التي تفرضها على المستهلك المغلوب على أمره .بالمقابل تقدم خدمات متدنية ودون المستوى مقارنة مع العهد السابق .

وأعطى أحد المستشارين عدد المصابيح الغير مستخدمة والتي بلغ عددها 152 مصباح على إمتداد الشوارع الرئسية للمقاطعة دون إحتساب الأزقة الصغيرة فيما دهب أخر إلى أبعد من دلك وإستشهد بمسجد الهدى الدي أصيح بدون الربط بالماء مند ما يزيد عن شهرين بسبب الديون المترتبة عن نفس المرفق .وطالب نفس المستشار بإيجاد حل لهدا المرفق طبقا لحرمته والدي في إطار بيوت الله .

إلى ذلك همت بقية النقط عرض كل من مندوب وزارة الصحة للعمالة الطبية مقاطعات إبن مسيك . وعرض لمندوب عن المكتب الوطني للكهرباء لكون جزء من اسباتة مازال تابعا للمكتب المذكور خصوصا حي النصر 1 – 2 والدواوير المجاورة .وعرض أخر حول النقل والتنقل بالمقاطعة والتي تعرف نقصا مهولا في الخطوط الرابطة بين المقاطعة وبقية المدينة مما يجعلها منعزلا شيئا ما عن العالم الخارجي .