معظم الجمعيات الموالية للبام تستقبل البرلماني مضيان استقبال الأبطال


معظم الجمعيات الموالية للبام تستقبل البرلماني مضيان استقبال الأبطال

*فاطمة الخطابي*

على إثرانعقاد فعاليات اللقاء التواصلي الذي نظمته شبكة الجمعيات التنموية بإقليم الحسيمة يوم السبت الماضي بأحد الفضاءات الفندقية بالمدينة, والذي كان موضوعه تأطير المستشارات الجماعيات بالإقليم والرفع من قدرتهن التمثيلية بغية تحسيين أدائهن التمثيلي على مستوى تدبير الشأن المحلي بالجماعات التي ينتمين إليها بحكم وضعية المرأة بالمنطقة

ولللإشارة فإن معظم الجمعيات المشاركة في أشغال فعاليات اللقاء تعتبر من الجمعيات الموالية لحزب الأصالة والمعاصرة بحكم إغداقه عليها بالدعم السنوي من خلال ميزانية المجلس الإقليمي والجهوي بل وحتى من بلدية الحسيمة, إلا أن الغريب في الأمر كون بعض المنظمات لهذا اللقاء قدمن دعوة للبرلماني ورئيس الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية السيد نورالدين مضيان ليشرف بحضوره ودعمه المعنوي فعاليات اللقاء فقد تم استقباله من طرف المنظمات والمشاركات بحرارة كبيرة وبترحيب فاق كل التصورات,مما جعل لكل يثني على هذه المبادرة

ومن خلال هذا الحضور يتساءل الرأي العام الجمعوي بالحسيمة عن هذا التغيير المفاجئء في المواقع والولاءات السياسية وهل هي بداية اندحار حزب الأصالة والمعاصرة بالإقليم واكتساح حزب الإستقلال للساحة السياسية بالإقليم في افق المحطات الإنتخابية المقبلة, بحكم التواصل السلس للنائب نورالدين مضيان مع جميع المواطنيين ودفاعه المستميت عن مصالح ساكنة الريف