منابر إعلامية وجمعيات ومثقفون يوقعون على عريضة حول التعليم الخصوصي بالناظور ترسل لوزير التربية الوطنية‎


منابر إعلامية وجمعيات ومثقفون يوقعون على عريضة حول التعليم الخصوصي بالناظور ترسل لوزير التربية الوطنية‎
يونس أفطيط 

بمبادرة عدد من الفعاليات من بينها نادي ناظور اليوم للاعلام ، وجمعية "لنحمي الطفولة" بالاضافة إلى مشاركة موقعي كاب ناظور وناظور توداي وعدة فاعلين وإعلاميين مثقفين، يتم التحضير لعريضة ستوقع عليها فعاليات مدنية وجمعوية وهيئات سياسية بالناظور من أجل إرسالها لوزير التربية الوطنية حول موضوع "كارثة التعليم الخصوصي" بالناظور

العريضة التي تأتي من أجل إبلاغ الوزارة عما يقع بين بعض مؤسسات التعليم الخصوصي وعبد الله شارق رئيس قسم الموارد البشرية بمباركة نائب التعليم ، ستتطرق إلى عدة نواقص تعاني منها مؤسسات التعليم الخصوصي وخروقات تشوب هذه المؤسسات وتتغاضى عنها نيابة التعليم في شخص عبد الله شارق ونائب التعليم عبد الله يحيى لأسباب غير مهومة تربط بين شارق وعبد الله يحيى من جهة والمؤسسات المعنية من جهة.

وقد عددت العريضة التي إنطلق الاشتغال على توقيعها  من طرف كافة الفعاليات بالمدينة صباح اليوم الاثنين عدة مشاكل من بينها ، أن بعض المؤسسات لديها طاقة إستيعابية في الاوراق وعدد تلاميذ يفوق الطاقة الاستيعابية بكثير في الواقع، كما أن هذه المؤسسات ليست لديها سلالم إغاثة رغم أن أحد الشروط الهامة والتي يرفض من أجلها الملف هي سلالم الاغاثة ، هذا بالاضافة إلى كون الاساتذة الذين يدرسون ببعض المدارس ليست لديهم شهادات تكوين بيداغوجي التي تعتبر من شروط دفتر التملات لإفتتاح مؤسسة تعليمية خاصة.

وتعتبر المشاكل التي تطرقت غليها العريضة كارثية بإمتياز تضع التعليم الخصوصي بالناظور في خانة الفشل التام إلا بعض المدارس التي لديها سمعة محترمة وتطبق القانون بحذافيرها وهي تلك التي لا تجمعها أي علاقة مع عبد الله شارق ونائب التعليم.