من أجل فك العزلة عن ثانوث الرمان