مهاجرون يشتكون سوء خدمات باخرات "آرماس" بين موتريل و الحسيمة


عبدالرحيم الجعواني

اشتكى مجموعة من المهاجرين القادمين من الديار الأوروبية صوب مدينة الحسيمة من سوء خدمات باخرات "آرماس" الإسبانية للملاحة البحرية .

و أكد المشتكون أنهم قاموا بشراء تذاكر لركوب باخرة "آرماس" المتجهة من مدينة موتريل الإسبانية يوم الإثنين 18 يوليوز 2016 ، ليفاجؤوا بأنه لا توجد مقاعد لهم داخل الباخرة رغم أنهم يملكون التذاكر ، ما جعلهم يضطرون للوقوف طيلة ساعات الرحلة من موتريل إلى الحسيمة ما جعل من سفرهم فعلاً قطعة من عذاب .

جدير بالذكر، أن خط موتريل الحسيمة تمت إعادة افتتاحه بعد جدل واسع و تساؤلات حول اسباب توقيف هذا الخط البحري خصوصاً أن جزءا مهم من الجالية المغربية المقيمة بالديار الأوروبية تنحدر من إقليم الحسيمة .