نشطاء من حراك الريف يعانقون الحرية بعد ثلاث سنوات من السجن


نشطاء من حراك الريف يعانقون الحرية بعد ثلاث سنوات من السجن
غادر اربعة من معتقلي حراك الريف، صباح اليوم الاربعاء 27 ماي، السجن المحلي بالحسيمة، بعد قضاء ثلاث سنوات سجنا على خلفية الاحتجاجات التي عرفتها المنطقة في سنة 2016.

ويتعلق الامر بكل من الشقيقين عثمان بوزيان ،وابراهيم بوزيان، اضافة الى فؤاد السعيدي، وعبد الحق صديق، فيما ينتظر ان يغادر المعتقل يوسف الحمديوي سجن الحسيمة ايضا خلال الايام القليلة المقبلة.

وكان في استقبال المفرج عنهم عدد من افراد اسرهم ونشطاء من حراك الريف.

وقضى هؤلاء المعتقلين ثلاث سنوات سجنا نافذا، وهو الحكم الذي صدر في حقهم من طرف محكمة الاستئناف بالدار البيضاء.