وجدة : أكثر من 2000 مشارك في مسيرة حاشدة اختتمت بتنظيم اعتصام انذاري أمام مقر الولاية


وجدة : أكثر من 2000 مشارك في مسيرة حاشدة اختتمت بتنظيم اعتصام انذاري أمام مقر الولاية
شبكة العيون 24 الإخبارية

زكرياء ناجي / طارق تدارين

شارك ما يزيد عن 2000 فرد ما بين مناضلين جمعويين و طلبة و حقوقيين و سياسيين ..، زيادة على مواطنين لبوا دعوة الاحتجاج في مسيرة سلمية حاشدة دعت إليها حركة 20 فبراير بمدينة وجدة مساء اليوم الأحد 10/04/2011 ، للمطالبة بالتغيير الذي يشمل العيش الكريم والكرامة والعدالة وإصلاح الوضع السياسي التي تشهده الحكومة مطالبين بحل هذه الأخيرة وكذا حل البرلمان الذي وصفه أحد المحتجين ببيت الكسالى.

المسيرة انطلقت من أمام ساحة البلدية و توقفت بمجموعة من المحطات على طول شارع محمد الخامس من أبرزها مقر حزب الأصالة و المعاصرة و ولاية الجهة الشرقية ، حيث رفعت شعارات مطالبة بدستور شعبي ديمقراطي حقيقي و إقالة الحكومة و البرلمان ، و محاربة الفساد والمفسدين و إقالة الوالي .. زيادة على ثلة من الشعارات التي رفعت بمطالب اقتصادية واجتماعية متنوعة ، لتختتم هده المسيرة بتنظيم اعتصام إنذاري لمدة ساعتين أمام مقر ولاية الجهة الشرقية ، انعدمت على إثره حركة السير بشارع محمد الخامس .

جدير بالذكر ، أن المسيرة مرت في جو سلمي و مسؤول و لوحظ غياب شبه تام لرجال الأمن بالزي الرسمي عكس رجال الأمن بالزي المدني و رجال الإدارة الترابية و الاستعلامات الدين كانوا يرصدون و يراقبون المسيرة من بعيد

وجدة : أكثر من 2000 مشارك في مسيرة حاشدة اختتمت بتنظيم اعتصام انذاري أمام مقر الولاية

وجدة : أكثر من 2000 مشارك في مسيرة حاشدة اختتمت بتنظيم اعتصام انذاري أمام مقر الولاية


وجدة : أكثر من 2000 مشارك في مسيرة حاشدة اختتمت بتنظيم اعتصام انذاري أمام مقر الولاية