يوب هاينكس مرشح بقوة لخلافة رشيد الطاوسي


يوب هاينكس مرشح بقوة لخلافة رشيد الطاوسي
تدوول على نطاق واسع خلال الحفل الذي أقامته جامعة كرة القدم، على شرف أعضاء الكونفدرالية الإفريقية بمراكش، عقب نهائي كأس إفريقيا لأقل من 17 سنة، اسم يوب هاينكس، مدرب باييرن مونيخ الألماني الحالي، كأقوى مرشح لخلافة رشيد الطاوسي، على رأس المنتخب الوطني، بعد نهاية عقد الأخير، بنهاية شتنبر المقبل.

ولم يخف أعضاء جامعيون نافذون رغبتهم في فتح باب المفاوضات مع المدرب الألماني الذي قاد بايرن ميونيخ إلى نهائي عصبة الأبطال الأوربية للموسم الثاني على التوالي. وحسب مصادر متطابقة، فإن جامعة الكرة تنتظر عقد جمعهما العام، والتأكد من بقاء الفاسي الفهري على رأسها، لمباشرة المفاوضات مع هاينكس بشكل فعلي ومباشر.

وأبدت مصادر الجريدة، تفاؤلها بالموضوع، وأكدت أن هناك ضمانات لقبول هاينكس العرض، وتدريب الأسود قبل نهاية السنة الجارية.

ووضع قرار المحترفين بعدم تلبية دعوة الطاوسي إلى ما تبقى من مباريات تصفيات المونديال، جامعة كرة القدم في موقف حرج، وبادرت إلى ربط اتصالاتها مع وكلاء بعض المدربين للبحث عن العصفور النادر، الذي بإمكانه إعداد منتخب قوي، قادر على المنافسة، في الفترة التي تفصلنا عن إقامة أمم إفريقيا 2015 في بلادنا.
وتناولت وسائل الإعلام الدولية مستقبل توم هاينكس (مواليد 1956)، بشكل كبير، منذ إعلانه مغادرة بايرن مونيخ، بنهاية الموسم الجاري، وارتفعت أسهمه بشكل صاروخي بعد الفوز على برشلونة بمجموع سبعة أهداف لصفر ذهابا وإيابا في نصف نهائي عصبة الأبطال الأوربية.